برنامج مجاني لجلب خلاصات الأخبار والمواضيع من المواقع المفضلة RSS Guard 2.5.2 - عرب فيوتشر | شروحات تقنية , برامج ,تطبيقات , أندرويد

مميز

مواضيع مميزة

برنامج مجاني لجلب خلاصات الأخبار والمواضيع من المواقع المفضلة RSS Guard 2.5.2

 RSS Guard برنامج مجاني يتيح لك قراءة الأخبار والمقالات من المواقع المفضلة لديك، يمكنك من خلال البرنامج جلب تغذية الخلاصات RSS من أي عدد من المواقع ليعرض لك البرنامج أخر المواضيع التي يتم نشرها في هذه المواقع بشكل تلقائي ، البرنامج يوفر عليك عناء تصفح المواقع بشكل فردي حيث يقوم بتجميع جميع المواضيع والمقالات التي تحتاج اليها في مكان واحد .

البرنامج يأتي بنسخة عادية وأخري محمولة لا تحتاج الي تثبيت مما يتيح لك إمكانية تشغيله علي أي جهاز او نقله معك في الفلاش ميموري USB في أي مكان .

يمكنك تنظيم وتصنيف الخلاصات التي تحتاج اليها داخل البرنامج في فئات محددة لتسهيل الوصول اليها فيما بعد مثل أخبار ، تقنية ، رياضة ، مقالات وغيرها ، البرنامج يدعم جميع أنواع الخلاصات يعني انه يصلح مع جميع المواقع RSS 2.0 , 2.0.1, RSS 0.91 / 0.92 / 0.93 / 1.0, ATOM 1.0 .

يتم إضافة المواضيع الجديدة التي يتم نشرها بشكل تلقائي الي البرنامج بعد إضافة الخلاصة ويمكنك فيما بعد النقر علي الفئة التي ترغب بها ليعرض لك جميع المواضيع من المواقع التي قمت بتحديدها بالسابق ، ويحتوي الإطار الرئيسي داخل البرنامج علي عدد 30 مشاركة ، ويعرض لك معلومات عن المواضيع مثل اسم المؤلف  ، تاريخ الإنشاء ، بمجرد النقر على أي عنصر عنصر يكشف لك عن محتوياته، ويتم عرضها في الجزء السفلي من البرنامج .

يحتوي البرنامج علي ميزة الإشعارات التلقائية التي تنبهك بنشر مشاركات جديدة في أي فئة من الفئات ، ويمكنك قراءة المواضيع داخل البرنامج مباشرةً او فتح المشاركة في متصفح الويب الخاص بك .

برنامج مجاني لجلب خلاصات الأخبار والمواضيع من المواقع المفضلة RSS Guard 2.5.2

WinXP / Vista / Win7 / Win8 / Win10
متوافق مع
31
الإصدار
2.5.2
الحجم
 مفتوح المصدر
الترخيص
المطور
التحميل لويندوز النسخة العادية
التحميل النسخة المحمولة
التحميل لأنظمة لينكس


برنامج مجاني لجلب خلاصات الأخبار والمواضيع من المواقع المفضلة RSS Guard 2.5.2 Reviewed by Elhlaly Mohamed on 2:20 م Rating: 5  RSS Guard برنامج مجاني يتيح لك قراءة الأخبار والمقالات من المواقع المفضلة لديك، يمكنك من خلال البر...

ليست هناك تعليقات: